..

أعلنت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، تبنيها قرار عبد الإله بن كيران رئيس الحكومة المعين، ، حصر التشاور في إطار أحزاب الأغلبية الحكومية السابقة.

وأفاد بلاغ الأمانة العامة أن “اجتماع للأمانة العامة للحزب، استعرض فيه الأمين العام رئيس الحكومة المكلف، مستجدات الجولة الأخيرة لمشاورات تشكيل الحكومة”.

وأكدت  الأمانة العامة للبيجيدي، انها “تبنت قرار رئيس الحكومة، في حصر التشاور في إطار أحزاب الأغلبية الحكومية السابقة”.

إبعاد “الاستقلال” مصلحةٌ للوطن

في أول تعليق له على قرار التخلي عن حزب الاستقلال من التشكيلة الحكومية المقبلة، أعلن عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المعين، أن مصلحة الوطن تقتضي اتخاذ ذلك القرار، مؤكدا أن “حزب الميزان” أبدى تفهمه للأمر.

بعد قراره التخلي عن حزب الاستقلال من التشكيلة الحكومية المقبلة خرج رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران، اليوم الخميس بتصريح اعتبر من خلاله  عدم مشاركة حزب الاستقلال في الحكومة “خدمة لمصلحة البلاد،

وأثنى بنكيران  مباشرة بعد انعقاد الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية بالرباط، على إصدار المجلس الوطني لحزب “الميزان” بلاغا وصفه بأنه “رفيع المستوى يرد فيه الأولوية للمصلحة العليا للوطن”.

وأضاف الأمين العام  للبيجيد قائلا ، إنه “بعدما كان معنا حزب الاستقلال في التحالف، جاءت تصريحات شباط التي كانت لها تداعيات قوية”، مضيفا: “هذا الأمر كانت له تداعيات جعلتنا نراجع تركيبة الحكومة المستقبلية. كما أن الأمانة العامة أكدت على ضرورة الاستمرار في الأغلبية السابقة، وعدم فتحها؛ لأننا كنا نود الانفتاح، لولا حادثة السير التي وقع فيها شباط”.

وبخصوص علاقته بالاستقلاليين مستقبلا، قال بنكيران: “سأشرح لهم العلاقة التي ستربطهم بالعدالة والتنمية، بعد قرارهم مساندتهم الحكومة في تنصيبها وبرنامجها”، مبرزا أن “هذا موقف جد محترم وعمل محترم، وبالنظر إلى تقارب في المرجعيات”.