..

قال البرلماني عن حزب العدالة والتنمية وكاتب  المجلس الجماعي لمدينة آيت ملول الحسين حريش تعقيبا على كلام أخنوش في رده على أفتاتي، إنه “يستغرب من أن ننتظر من برلماني  توفير مناصب شغل وأنت الذي كنت رئيس جهة سوس ماسة ووزيرا في عدة قطاعات  حكومية ” متسائلا في الوقت نفسه عن عدد المناصب  التي وفرها أخنوش لأبناء الجهة

15979041_1669364413077473_1060468199_n

وأضاف في تدوينة على حسابه بفيسبوك: “سوس في عهدك تعرضت للعقاب وحرمت من الاستثمارات العمومية والقطاع  الذي تسيره يعرف فوضي عارمة واختلالات منقطعة النظير فبربك أصمت قليلا ودعهم يتكلمون بدلا عنك كما تتصرف بدلا عنهم”.

ووجه حريش كلامه لأخنوش “بلا تردد محطاتك ليست إلا إقطاعيات، إن شغلت شخصين أو ثلاثة فإنها تشرد عشرات الأسر من مستغلي غابات سوس ولا نذكر لك في سوس إلا مشروع مارينا سيء السمعة أو مهرجانات تحلب مئات الملايين بالجهة“.

ابخاسن يعقوب