تيزنيت 37

انتخب، مساء أمس الخميس، عبد المولى أرخاوي (يمين الصورة) رئيسا لنادي أمل تيزنيت لكرة القدم.

وجاء انتخاب أرخاوي في الجمع العام الذي عقده عدد من منخرطي الفريق الأول بالإقليم في أعقاب صدور حكم قضائي يقضي يلغي الجمع العام الثاني للنادي برئاسة أحمد اهمو، الرئيس الحالي للفريق، وذلك بسبب نقل مقر الجمع العام من مكان إلى آخر دون إشعار المنخرطين.

وزكّى المنخرطون، الحاضرون في الجمع العام، بالإجماع انتخاب أرخاوي لتولي هذه المهمة بعدما بات مرشحا وحيدا للرئاسة إثر انسحاب منخرط آخر كان قد قدّم ترشيحه لذات المنصب.

وفوّض الجمع العام صلاحية تشكيل المكتب المسير للرئيس المنتخب الذي قال في هذا الصدد بأنه “سيعلن عن التشكيلة الجديدة في غضون 48 ساعة القادمة”.

وعبّر أرخاوي، في تصريح صحفي، عن سعادته بهذا ” التكليف” داعيا الجميع إلى التظافر والتعاون وتوحيد الجهود خدمة للفريق في أفق تحقيق نتائج إيجابية مشرفة فضلا على تجاوز الخلافات التي “لن تضر إلا بمصلحة الفريق”.