الحسين كافو

نظمت عمالة إقليم تيزنيت حفلا تكريميا، زوال اليوم التلاثاء  03 أكتوبر، بمقر عمالة إقليم تيزنيت ، شمل كلّاََ من القائد  الجهوي للدرك الملكي بيتزنيت “ياسين رجراجي”  الذي تم تنقيله إلى مدينة الداخلة في إطار الحركة العادية في صفوف رجال الدرك الملكي، ومندوبة الصحة “لمياء شاكري ”  التي انتقلت هي أيضا  في إطار الحركة الإنتقالية لوزارة الوردي لمدينة مراكش (الحوز).

وخلال اللقاء الإقليمي ألقيت عدة كلمات بالمناسبة ، أثنت في مجملها على ما قدمه القائد الجهوي للدرك الملكي والمندوبة الإقليمية لوزارة الصحة  من خدمات جليلة للإقليم ، ورحبت في الآن نفسه بـالمندوب الإقليمي الجديد للصحة و القائد الجهوي  الجديد للدرك بتيزنيت، متمنية لهما التوفيق في مهامهما الجديدة.

وقد استمع الحضور لكلمات ثناء وشكر في حق الشخصين المحتفى بهما واللذين نحو خمس سنوات بتيزنيت خدمة للعمل الصحي والأمني بالإقليم ، حيت ذكر عامل الإقليم “سمير اليزيدي” في كلمة له بالمناسبة  أن الشخصين المحتفى بهما ستقفدهما مدينة تيزنيت وساكنة الإقليم وليس فقط الإدارات والمؤسسات العمومية  وأشاد  “سمير اليزيدي” في معرض كلمته  بمجموعة من الأعمال التي قاما بها خدمة للمواطن خلال ظرف وجيز.

وتجدر الإشارة إلى أن حفل التكريم ، حضره إلى جانب عامل الإقليم، الكاتب العام للعمالة، وكيل الملك، وباشا المدينة، ورئيس الدائرة، وعدد من مندوبي القطاعات الخارجية، كما حضره رؤساء المصالح الأمنية والوقائية بالإقليم، ورؤساء مصالح بالعمالة، فضلا عن بعض ممثلي المجتمع المدني.