أفادت يومية “المساء” بأن جهات عليا كلفت لجنة بقيادة الجنرال دوكور دارمي حسني بنسليمان بتنفيذ برنامج ضخم يضم إجراءات استعجالية لمواجهة الجفاف، بعد تسجيل تأخر التساقطات المطرية خلال الموسم الفلاحي الحالي، وتضرر عدد من المناطق المهمشة، خاصة بالأطلس.

ووفق المنبر ذاته فإن طائرات تابعة للدرك من طراز “ألفا جيت”، وأخرى تستعمل عادة في التجارب المخبرية من نوع “كينغ إير 200″، ستتكلف بمهمات تلقيح السحب واستمطار اصطناعي بواسطة مواد كيماوية، كما هو معمول به في عدد من الدول التي تشهد تأخرات طويلة للتساقطات المطرية.

كما أن اللجنة تضم مسؤولين من مديرية الأرصاد الجوية وعناصر من القوات المسلحة الملكية المكلفين بالطيران الخفيف، إضافة إلى فرقة خاصة من الدرك الملكي سبق لها أن أوكلت لها مهام للاستمطار الاصطناعي.