انعقد، بمقر حزب الاتحاد الاشتراكي بتيزنيت، الجمع العام العادي للنقابة الوطنية للصحة العمومية لتجديد هياكل مكتبها الإقليمي.

وبعدما تمت المصادقة على التقريرين الأدبي و المالي, قام الحاضرون بانتخاب هياكل المكتب الإقليمي الجديد وقع الاختيار على جمال بولفروع ككاتب إقليمي على رأس مكتب يضم طاقات شابة.

وفي هذا السياق أكد خالد كنون عضو المكتب الجهوي في تصريح صحافي إن النقابة الوطنية للصحة العمومية “ستنكب على معالجة عدد من المشاكل التي تخص قطاع الصحة بالإقليم مع الجهات الوصية على القطاع, و أضاف ” وقع الاختيار اليوم على مجموعة من الشباب همهم النهوض بقطاع الصحة بالاقليم بعيدا عن المزايدات و الصراعات الضيقة”.

و من جهة أخرى اعتبر جمال بولفروع أن نجاح تجديد المكتب الإقليمي “تتويج لجهود مهنيي قطاع الصحة، بتوحيد صفهم تحت يافطة إطار موحد حتى يكون لديهم مخاطب محدد أمام الجهات المعنية في المفاوضات المتعلقة بإكراهات وتحديات الموظفين”.

وعلى هامش هذا الجمع العام تم تداول مجموعة من المشاكل التي يعرفها القطاع بهدف خلق دينامية جديدة تروم تحسين الخدمات و إضفاء بصمة من نوع أخر على العمل النقابي بالإقليم.