اختتمت فعاليات الدورة الثالثة من ملتقى حكواتي للشباب المنظم من طرف جمعية بدائل للطفولة والشباب بتعاون مع ادارة المركب الثقافي محمد خير الدين ، خلال الفترة الممتدة من 1 الى 11 فبراير 2018.

وقد شهد الحفل الختامي مشاركة ثمان متبارين على لقب حكواتي النسخة الثالثة ، والذين أبانوا على احترافية في الأداء وتنافسية عالية .

وبعد مداولات لجنة التحكيم المكونة من االمخرج المسرحي حسن اغوليد الطاهيري و الممثلة المسرحية والسينمائية رضية مدغى والكاتب والمخرج المسرحي احمد الراجي والكاتبة والمخرجة المسرحية فاطمة الزهراء لغمامي والذين اقروا بمجهودات كل المشاركين واعتبارهم طاقات صاعدة في مجال الابداع المسرحي عامة وفي مجال الحكي خاصة .

  اسفرت النتائج على فوز الحكواتي الشاب حسن الدرقاوي بالجائزة الكبرى في حين حازت الشابة وفاء وجا على جائزة لجنة التحكيم ، وحاز الحكواتي الرائع عبد العزيز إيغشي على جائزة الجمهور . وقد حصل كل من الحكواتيين فاطمة الدرقاوي ويوسف ايت سعيد على تنويه لجنة التحكيم.

وقد عرف الحفل برمجة متنوعة  لم تخلوا من جو الكوميديا والضحك رفقة الفكاهيين حسن بومسكة و عبد السلام شكيب ، وعر ض الحكواتية مريم امهماز الحائزة على النسخة الثانية من ملتقى حكواتي للشباب، بالاضافة الى عرض موسيقي أتحفت فرقة إزنزارن نتيزنيت مسامع الجمهور الحاضر بمقاطع خالدة من الثراث الامازيغي.

وقد تم تقديم درع الدورة لأحد أهم المتتبعين والمهتمين بالثقافة الامازيغية والثراث الشفهي عامة بفن الحلقة والروايس خاصة الاستاذ محمد وخزان تكريما لمجهوداته المبذولة في هذا المجال.

 ليختتم الحفل الختامي بقرائة تقرير لجنة التحكيم و الذين أقروا بالمجهودات المبذولة من طرف الجمعية والمدعمين للرقي بفن الحكي بالمدينة والاشادة بالحكواتيين الشباب بدون استثناء لما قدموه من عروض رائعة تثمن مجهوادتهم طيلة ايام الملتقى .