متابعة عبد الله أكناو السباعي (صورة الحسن الكرومي)

صادق أعضاء المجلس الإقليمي لتيزنيت، في دورته الاستثنائية المنعقدة اليوم الأربعاء، على اتفاقية شراكة لتحفيز الأطر الطبية للاستقرار في العالم القروي بين مؤسسة المجلس ومؤسسة جود ومندوبية وزارة الصحة.

وتهدف هذه الشراكة إلى وضع برنامج مشترك لتحفيز الأطر الطبية للاستقرار في العالم القروي بتمويل قدره 8.000.000 درهم على مدى أربع سنوات يمتد إلى 2021 (2 مليون درهم عن كل سنة) على أساس أن يتقاسم الإقليم ومؤسسة جود هذا التمويل مناصفة.

ويقوم تنفيذ البرنامج على إبرام اتفاقيات شراكة خاصة مع جمعية أو جمعيات وسيطة يعهد بتوقيعها إلى رئيس المجلس الإقليمي وعلى إطار مرجعي تعده لجنة القيادة.

وتأتي هذه النقطة من أجل معالجة إحدى نقط الضعف التي يعاني منها قطاع الصحة بالإقليم خاصة في العالم القروي والمرتبط أساسا بعدم استقرار الأطر الطبية في مناطق تعيينها والذي لا يستمر لأكثر من سنتين على أبعد تقدير بحيث أن ثلث هذه المراكز الصحية بالإقليم لا يوجد بها طبيب.

وينتظر أن يكون التحفيز عبارة عن حوافز مختلفة لتشجيع هاته الأطر على الإقامة لمدد أطول بهذه المناطق وجعل الإقليم جاذبا عن طريق تحسين ظروف العيش من خلال توفير السكن اللائق وغيرها من التحفيزات.