تم صباح اليوم الإثنين بجماعتي بني زولي و الروحا بإقليم زاكورة ، توزيع مواد غذائية أساسية على أزيد من 300 أسرة ، وذلك في إطار “حملة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان لإفطار الصائم” بإقليم زاكورة.

وحسب بلاغ للنسيج الجمعوي للتنمية و الجمعية النسائية للتنمية والتضامن، فإن الحملة التضامنية و الاجتماعية تـأتي ستمرارا للحملة التي دأبت دولة الإمارات العربية المتحدة على تخصيصها سنويا للفئات المتعففة في مختلف أنحاء المملكة المغربية بمناسبة شهر رمضان الكريم.

وأضاف البلاغ ذاته أن “الحملة التي سيشرف عليها كل من النسيج الجمعوي للتنمية بجماعة الروحا، والجمعية النسائية للتنمية والتضامن بجماعة الروحا، بتنسيق مع السلطات المحلية والجماعات الترابية المعنية، تندرج في إطار سلسلة المبادرات التي تقوم بها دولة الإمارات العربية، خاصة في المجال الاجتماعي والتضامني، كثمرة للعلاقات المتميزة التي تجمع البلدين الشقيقين المغرب والإمارات العربية المتحدة”.

وورد في البلاغ الصادر بالمناسبة أن “النسيج الجمعوي للتنمية بزاكورة، والجمعية النسائية للتنمية والتضامن، يعبران عن تقديرهما وشكرهما لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد ال نهيان ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بدولة الإمارات، على مبادراته الإنسانية في المغرب، خاصة مبادرة إفطار الصائم، كما يعبران عن شكرهما لسفارة الإمارات العربية بالرباط، وعلى رأسها معالي السفير، على اختيارها لإقليم زاكورة للاستفادة من هذه المبادرة الاجتماعية والتضامنية”.