تسببت سيارة مجهولة في إرسال طفل قاصر إلى مستعجلات المركز الاستشفائي الإقليمي الحسن الأول بـتيزنيت، عصر أمس الأربعاء.

ووفق إفادات شهود عيان من مسرح النازلة (لـموقع تيزنيت 37) فإن السيارة كانت تمر بشارع ادريس الحارثي قبل ان تصدم طفلا يبلغ من العمر نحو 15 سنة قبل ان يلوذ سائقها بالفرار مستغلا عدم انتباه المارة للحادثة.

وأضاف ذات شهود العيان أن المصاب جرى نقله على متن سيارة تابعة للوقاية المدنية فيما باشرت السلطة الإدارية المحلية والأمنية الاجراءات المعمول بها في مثل هذه الحالات.