عاش ركاب طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية “لارام”، أقلعت من مطار أكادير المسيرة، إلى العيون، حالة رعب حقيقية، ليلة أمس الاثنين، بعد أن عادت أدراجها بسبب الحديث عن أزمة صحية مفاجئة ألمت بربان الطائرة.

و أفادت مصادر مطلعة، أن الربان عاد أدراجه إلى مطار اكادير، لما كانت الطائرة فوق اجواء مدينة طانطان، و برر طاقم تلك الطائرة، الأمر بسبب أزمة قلبية مفاجئة ألمت بالربان.

هذا، و بعد عودة الركاب بسلام إلى مطار أكادير المسيرة،  عاين عدد كبير منهم نزول الربان وهو في صحة جيدة، متسائلين عن السبب الحقيقي وراء هذه العودة المفاجئة…