م. ب.

وسط حضور عدد كبير من المواطنين، صادق مجلس جماعة الركادة بعد زوال اليوم الاربعاء 7 نونبر بأغلبيته الجديدة على إقالة 5 اعضاء من الموقعين على ملتمس إستقالة رئيس المجلس طبقا للمادة 70 من قانون 113.14 المنظم للجماعات وإنتخاب أعضاء آخرين خلفا لهم.

وشملت جملة الإقالات التي إعتبرت أبرز نقاط الدورة الإستثنائية المنعقدة اليوم،كل من كاتب المجلس ونائبه ورئيسة لجنة المالية ونائبها ورئيس لجنة المرافق العمومية بعد فشلهم في الإطاحة ب”بن السايح” من رئاسة المجلس، وإقالة رئيسة لجنة التنمية البشرية بسبب إقامتها خارج أرض الوطن.

وأسفرت عملية إنتخاب أعضاء جدد خلفا للاعضاء المطاح بهم و المجردين من مهامهم داخل المجلس كالآتي:

– الحسين الوادي كاتبا جديدا للمجلس خلفا لعثمان بلالات.

_ أحمد بن أحمد نائبا جديدا لكاتب المجلس خلفا لعبد الله ملوكي.

_ مولاي أحمد كردنا رئيسا جديدا للجنة المالية خلفا للزهرة كوجكالي.

_ سلم بوها بورحيم نائبة جديدة لرئيس لجنة المالية خلفا لعبد الرحمان الدحنيني.

_ إبراهيم المدخول رئيسا جديدا للجنة المرافق العمومية خلفا لنورالدين اوبلا.

_ مبارك الافراني رئيسا جديدا للجنة التنمية البشرية خلفا لسميرة العسري.

وعلاقة بموضوع الإقالات وإرتباطه بإرتدادت زلزال المادة 70 ينتظر ان يباشر مجلس جماعة الركادة خلال الاسابيع القليلة القادمة إجراءات إقالة كل من النائب الاول والنائب الثالث للرئيس بعد ان قام الحسين بن السايح سابقا بسحب تفويضه منهما مباشرة بعد عملية توقيعهما على ملتمس تقديمه إستقالته .