نظمت المديرية العامة للأمن الوطني عبر منطقتها الإقليمية بتيزنيت، وبشراكة مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والبحث العلمي، واللجنة الوطنية للوقاية من حوادث السير، يوم الخميس 15 نونبر 2018، حملة تحسيسية لفائدة تلاميذ وتلميذات مدرسة ابن حزم  بمديرية تزنيت.
وكان العرض والأنشطة الموازية له من تقديم ضابط الشرطة المؤطر حول مواضيع الأخطار المرتبة باستعمال الانترنيت، المواطنة الرقمية والانحراف الرقمي والتحرش الجنسي؛ تلاه نقاش بين المتعلمين والمتعلمات.
وتكتسي مثل هذه الأنشطة والحملات التحسيسية أهمية قصوى في ترسيخ قيم المواطنة والسلوكات المدنية وتجنيب المتعلمين الوقوع في الأخطار المترتبة عن استعمال التكنولوجيا الحديثة.
وفي الاخير تقدم رئيس المؤسسة، عمر بنعليات، بالشكر الجزيل للمديرية العامة للأمن الوطني وللضابط سي حسن على حضوره وتأطيره للنشاط، كما اغتنم المناسبة لشكر الطاقم التربوي والإداري على إنجاح هذه الصبحية التحسيسية.
    المقرر: ع الرحمان أنزيض، أستاذ بالمؤسسة