عن صفحة الجماعة

عقد بمكتب السيد رئيس الجماعة الاستاذ ابراهيم بوغضن وبإشراف منه صبيحة اليوم الجمعة 8 فبراير 2019 اجتماعا بحضور النائب المكلف بالتعمير السيد عبد الله القصطلني ورئيس قسم التعمير والاشغال والممتلكات المهندس أحمد حني ، و ممثلين عن المكتب الوطني للكهرباء رئيس المصلحة زكرياء ومساعده الداودي لمدارسة الحلول القانونية الممكنة لملف المواطن الذي حاول احراق جسده خلال الجلسة الاولى من دورة فبراير ليوم الأربعاء 6 فبراير .
وبعد الاطلاع على حيثيات الملف ، وبعد النقاش المستفيض، خلص الاجتماع الى أن أقرب الحلول وأسهل الحلول الممكنة هو كالتالي:
1 – مشاركة المواطن المعني مع مجموعة من المواطنين من جيرانه ( عددهم ستة) والذين تقدموا هم أيضا بطلب الى المكتب الوطني للكهرباء من اجل ربط منازلهم بالتيار الكهرباء بشكل جماعي وفي هذه المساركة ضمن المجموعة سيستفيد الجميع من خفض التكلفة المقررة والتي أنجزت دراستها وفي علاقتها بالأشغال المطلوبة لربط المنازل بالكهرباء، وعلى اساسها تعاقد المواطنون المذكورون في الأسابيع الماضية مع المقاول الذي سيباشر الأشغال؛ مع العلم أن التكلفة بالنسبة لهذه المنازل مجتمعة ستكون منخفظة اذا ما تمت في اطار مجموعة وليس فرد.
هذا الحل رهين بأمرين هما:
1) موافقة المواطن المعني.
2) موافقة الجيران المذكورين.
كما خلص الاجتماع الى إشراك السلطة في العمل على استدعاء المعنيين للتوافق على الحل ليستفيد الجميع من خدمة الكهرباء كحق من الحقوق التي يكفلها الدستور، وفي الختام تعهد ممثلوا المكتب الوطني للكهرباء انهم سيقدمون التسهيلات الممكنة في اطار القانون لتحقيق هذا الحل الى جانب المصالح الجماعية التي تعمل جاهدة على قضاء اغراض المواطنين وحاجياتهم بالتنسيق مع مختلف المصالح الاخرى.