شنت السلطات المحلية بمدينة بيوكرى حملة واسعة من أجل تحرير الملك العمومي من الباعة الجائلين، تحت إشراف قائدي الملحقتيْن الإداريّتيْن الأولى والثانية، مصحوبيْن بأعوان السلطة وعناصر الأمن والقوات المساعدة، بالإضافة إلى المصالح المختصة بعمالة إقليم اشتوكة آيت باها.

وقامت السلطات المذكورة بتحرير عدد من الشوارع من الباعة الجائلين وباعة الخضر والفواكه بالتقسيط بطريقة غير قانونية، مستعينة بعدد كبير من عناصر القوات المساعدة، تجنبا لأي اصطدام مع المستهدفين من هذه الحملة.

وأوضحت مصادر هسبريس أن هذه الحملة استهدفت الاحتلال غير المشروع للملك العمومي والتصدي لمختلف مظاهر عرقلة السير والجولان بشوارع المدينة التي استفحلت بشكل كبير.

رشيد بيجيكن