المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية – تيزنيت

بـيـان للرأي العام

انعقد بحمد الله وتوفيقه يوم السبت 23 رجب 1440 هـ الموافق 30 مارس 2019 م ابتداء من الساعة الثامنة والنصف ليلا بمقر حزب العدالة والتنمية بمدينة تيزنيت المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بتيزنيت في دورته العادية الأولى تحت شعار “تعبئة متواصلة لإنجاح مسيرة الإصلاح” .
وقد خصصت أشغال الدورة لعرض الحصيلة المرحلية لأداء الحزب بالإقليم ومناقشة مشروعي البرنامج السنوي والميزانية برسم سنة 2019 والمصادقة عليهما.
افتتحت أشغال المجلس بكلمة للكاتب الإقليمي ذكر فيها بالسياق الدولي والوطني والإقليمي الذي ينعقد فيه المجلس منوها بالجهود التي يبذلها مناضلو ومناضلات الحزب ومنتخبيه ومذكرا بالقيم والمبادئ التي يجتمع عليها أعضاء الحزب وكذا الأدوار الدستورية للأحزاب السياسية خصوصا تلك المتعلقة بتأطير المواطنات والمواطنين وتكوينهم السياسي وتعزيز انخراطهم في الحياة الوطنية وفي تدبير الشأن العام.
وفي إطار مناقشة النقط المدرجة في جدول أعمال المجلس أكد المجلس الإقليمي على ما يلي:
دوليا
إدانته الشديدة للهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في مدينة كرايست تشيرش النيوزيــلاندية أثنـــاء صـلاة الجمعة وشجبه لكل خطابات الكراهية والإجرام والإرهاب؛
تضامنه الدائم والمستمر مع نضال الشعب الفلسطيني ضد الغطرسة الإسرائيلية الصهيونية المستمرة أمام عجز المنتظـــــــم الدولي عن إقرار الحقوق العادلة للشعب الفلسطيني في الحرية والاستقلال؛
أسفه الشـديد لما آلت إليه الأوضــــاع في البلدان العربية خلال مرحلة ما بعد الربيع الديموقراطي ونجاح قوى النـكـوص والردة في الإجهاز على حلم الشعوب العربية في تحقيق التنمية وفي إقامة أنظمة ديموقراطية مستقلة.

وطنيا
اعتزازه بتجربة الإصلاح في ظل الاستقرار التي يقودها المغرب في الميادين السياسية والاقتصادية والاجتماعية؛
دعوته كل الفاعلين السياسيين والإعلاميين والمفكرين للعمل الجدي من أجل تطوير وترسيخ أسس البناء الديموقراطي ومواجهة كل محاولات النكوص والردة؛
إدانته لكل خطابات التيئيس والتبخيس الرامية إلى القتل المعنوي للشخصيات الوطنية والفاعلين السياسيين وتزييف وعي الجماهير بغرض إخلاء الساحة للانتهازيين والوصوليين وخصوم الخيار الديمقراطي ببلادنا؛
إشادته بالتوجه الاجتماعي لقانون المالية 2019 ومطالبته بنهج أسلوب الحوار والتوافق واستحضار المصلحة العليا للوطن في معالجة القضايا الاجتماعية لا سيما قضية التربية والتعليم؛
مطالبته بإخراج القانونين التنظيميين المتعلقين بتنزيل الطابع الرسمي للغة الأمازيغية والمجلس الوطني للغات والثقافات المغربية إلى حيز الوجود؛
دعوته إلى التسريع بتنزيل مقتضيات ميثاق اللاتمركز الإداري دعما للجهوية المتقدمة واستجابة لحاجات المواطنين .

جهويا

إشادته بالانخراط الإيجابي لمناضلي ومناضلات الحزب في جولة الحوار الداخلي المجالي المنظم يوم الأحد الماضي على صعيد جهة سوس ماسة؛
تنويهه بجهود منتخبي الحزب بمجلس جهة سوس ماسة؛
مطالبته بتنزيل مختلف المخططات الجهوية لاسيما مخطط التسريع الصناعي والرفع من وتيرة إنجاز المشاريع المبرمجة على صعيد إقليم تيزنيت دعما للتنمية وانعاشا للتشغيل.
إقليميا

مطالبته وضع برامج ومشاريع تنموية مندمجة ومتناسقة وفق رؤية واضحة تساهم في استقرار ساكنة الوسط القروي، مع تسريع وتيرة تنفيذ الاتفاقيات والبرامج التي تستهدف فك العزلة عنها، وتقليص الفوارق المجالية؛
تجديد دعوته الجهات المختصة إلى الإسراع بوضع تصور تنموي للشريط الساحلي حتى يكون رافعة للتنمية بالإقليم
يدعو إلى وضع مخطط واضح، فعال وناجع لإنعاش الاستثمار بالإقليم ؛
تضامنه مع ساكنة أربعاء الساحل، وجميع المناطق المتضررة بالإقليم من اعتداءات الرعاة الرحل ودعوته للتصدي لكل أشكال الاعتداء على ممتلكات ساكنة الإقليم بكل الوسائل القانونية المتاحة؛
تنويهه بالزيارة الميدانية للمجموعة البرلمانية لحزب العدالة والتنمية بجهة سوس ماسة لجماعة الساحل تضامنا مع الساكنة المتضررة من اعتداءات الرعاة الرحل؛
تنويهه بجهود النائب البرلماني عن الحزب بالإقليم ومنتخبي الحزب بالجهة والإقليم ومجالس الجماعات الترابية وترافعهم الدائم والمستمر عن قضايا الإقليم والتي أثمرت إخراج العديد من المشاريع التنموية إلى حيز الجهود؛
إشادته باستعادة الحزب للمبادرة واستئناف ديناميته التواصلية و التأطيرية من طرف هيئاته المجالية والموازية وكافة أعضائه، وتثمينه قرار تنزيل جلسات الحوار الداخلي الى الأقاليم بحضور جميع الأعضاء العاملين والمشاركين.
تنويهه بالمساهمة الفعالة للنائب البرلماني للحزب، إلى جانب كافة المتدخلين، في الجهد الترافعي الذي أثمر الزيادة في عدد المستفيدين من منح متابعة الدراسة الجامعية ويدعو إلى مضاعفة العمل من أجل استفادة جميع طلبة الإقليم من المنح الجامعية؛
إشادته بالجهود المبذولة من طرف كل الفاعلين بالإقليم من أجل إحداث مؤسسة جامعية ويؤكد على حق الإقليم في التوفر على قطب جامعي متكامل يشكل منارة للعلم والعرفان ، يتجاوز اشعاعه العلمي الجهة إلى الوطن وخارجه، ويستجيب لتطلعات الساكنة والشباب ويساهم في تحقيق أهداف التنمية البشرية المنشودة؛
دعوته وزارة الفلاحة والصيد البحري والمياه والغابات إلى تحمل مسؤوليتها في الملفات التي تقض مضجع ساكنة الإقليم خاصة تحديد الملك الغابوي وظاهرة انتشار الخنزير البري؛
دعوته إلى مواصلة الجهود و تنسيقها وتضافرها من أجل ضمان خدمات اجتماعية ذات جودة بالإقليم؛
إدانته وشجبه لكل المحاولات الرامية إلى عرقلة أنشطة الحزب ودورات مجلس جماعة تيزنيت ويؤكد في هذا الصدد على استماتة حزب العدالة والتنمية في الدفاع على الحق في الاختلاف وجعل الفضاءات العمومية مجالا للحوار والنقاش البناء دون إقصاء وميدانا لتحقيق الفعل التواصلي بين مختلف الفاعلين السياسيين والمثقفين والمهتمين.
وفي الختام

يؤكد المجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية بتزنيت انخراطه الجدي والفاعل في كل المحطات والأوراش الحزبية الوطنية والجهوية والإقليمية والمحلية ويدعو أعضاء الحزب إلى رص الصفوف والتضامن والتعبئة والإبداع وتكريس الجهد لإنتاج المبادرات الجادة الرامية إلى تعزيز الخيار الديموقراطي ببلادنا وخدمة الوطن والمواطنين.

وحرر في تيزنيت يوم الأحد 31 مارس 2019-04-1