• تيزنيت 37

وجّه أنصار ومشجعو نادي أمل تيزنيت لكرة القدم أول رسالة لهم إلى الرئيس الجديد للنادي، فؤتد مدنين والذي جرى الإعلان عن اسمه مع نهاية الأسبوع الجاري.

وكتبت صفحة خاصة بمشجعي الفريق “فؤاد المودني رئيس جديد لفريق امل تيزنيت خلفا لارخاوي بعد فشله في تحقيق مطلب الجماهير التيزنيتية”.

وتابع منشور على الصفحة “فقط نريد ان نشير إلى بعض النقاط التي يجب ان يعلمها الرئيس الجديد وهي اننا سئمنا من سماع نفس الاسطوانة التي تتكرر بداية كل موسم و كثرة الوعود الزائفة ويجب ان تعلم ايضا انك سنقود فريق له ألاف الجماهير سواء داخل الوطن او خارجه و التي تنحدر من مدينة تزنيت و النواحي دون نسيان المتعاطفين مع الفريق ولكن للاسف مؤخرا شاهدنا عزوف وغضب جماهيري على النادي و السبب الاول راجع الى المخرج الذي يضع نفس السيناريو في كل مسرحية حتى اصابنا الملل و اصبحنا نعرف نهايتها قبل إسدال الستار على البطولة.

وحول المطلوب من الرئيس الجديد، فقد أوردت الصفحة في منشور لها “و المطلوب منك ان تكون في تطلعات هده الجماهير الشغوفة التي تمني النفس بان ياتي يوم تشاهد فيه فريق المدينة باقسام النخبة . . و دون ان نغفل على نقطة مهمة و هي نريد ان تكون انت الرئيس و المسير للفريق وصاحب القرار الاول و الاخير وان لا تقع في نفس اخطاء المواسم الماضية بحيث نشاهد رئيس في الواجهة و يتم تسيير الفريق من اشخاص اخرين في الخفاء .
للحديث بقية ….
 نتمنى من الرئيس عقد جمع عام مفتوح لتجديد اعضاء المكتب .
 نتمنى لربان سفينة الامل فؤاد المودني التوفيق في قيادة الفريق إلى بر الامان و ان يكون فال خير على الفريق لتحقيق مبتغى الجماهير التزنيتية .