• تيزنيت 37

أقدم شاب، في عقده الثاني، على وضع حد لحياته بعدما عُثر عليه بعد ظهر اليوم الأربعاء جثة معلّقة في منزله بالمدينة العتيقة لتيزنيت.

واستنادا لمعطيات أولية توفرت لموقع تيزنيت 37 فإن الهالك، من مواليد 1991 ويشتغل تقنيا للصوت مع المجموعات الغنائية، متزوج وله طفلان.

وأوردت المعطيات ذاتها أن الهالك سبق له وأن هدد بالانتحار نظرا لمشاكل لم يستطع معها تحمّل المزيد منها حيث قام بربط عنقه إلى حبل مشدود نحو “ضواية” المنزل بعدما تأكد من عدم عودة زوجته حينها إلى المنزل الذي يقيم فيه وسط حي “تفركانت” بالمدينة العتيقة لتيزنيت.

وجاء اكتشاف الحادث حين عادت الزوجة إلى المنزل لتُصدم بالعثور عليه جثة معلّقة حيث تم إشعار السلطة الإدارية المحلية وعناصر الشرطة التي حلت بعين المكان من أجل القيام بالمعاينات الضرورية وفتح تحقيق تحت إشراف النيابة العامة المختصة.