• تيزنيت 37

اوقفت مصالح الشرطة بتيزنيت، وسط الأسبوع الماضي، قاصرا وشابا لشبهة التورط في الاعتداء الجنسي على طفل قاصر يبلغ من العمر نحو 14 سنة كان يشتغل لدى أحدهما في محل للأثاث والإسفنج بالمدينة العتيقة.

ووفقا لمعطيات توفّرن لموقع تيزنيت، فإن فصول الاعتداء الجنسي، التي دامت لفترات طويلة، شهدها حي “الراميقي” بالمدينة العتيقة لتيزنيت واُكتشفت خيوطها بعدما تمكن الطفل القاصر، المتحدر من فاس، من الهروب بجلده بعد محاولة جديدة للاعتداء جنسيا عليه.

وتورد المعطيات نفسها أن القاصر وجد ملاذا آمنا لدى صاحب ورشِِ ميكانيكي إذ قام هذا الأخير بإشعار المصالح الأمنية التي استمعت للضحية وباشرت تحرياتها التي قادتها لإيقاف المشتبه فيهما.