• تيزنيت 37 – محمد ب.

أيدت محكمة الاستئناف بأكادير الحكم الصادر في حق مقاول حاول رشوة المدير الإقليمي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة سوس ماسة بتيزنيت.

وقضت هيئة الحكم بتأييد الحكم الابتدائي والذي كان قد قضى في حق المقاول بسنة واحدة حبسا نافذا في حدود ثلاثة أشهر وموقوفة التنفيذ في الباقي وغرامة مالية نافذة قدرها 5000 درهم مع تحميله الصائر مجبرا في الأدنى ومصادرة المبلغ المالي المحجوز لفائدة الخزينة العامة للمملكة.

وكان المقاول قد أُوقِف من طرف عناصر الضابطة القضائية بسرية الدرك الملكي في تيزنيت بإحدى محطات الوقود بمدخل المدينة (طريق أكادير) وحجزت لديه مبلغا ماليا يقدر بحوالي 59 ألف درهم وذلك بعدما تقدم مدير التعليم بشكاية مباشرة إلى الوكيل العام للملك والرقم الأخضر يفيد فيها بمحاولة المقاولِ رشوتَه.

ووفقا لمعطيات أخرى فإن المقاول عمد إلى تقديم رشوة بغرض تسهيل حصوله على مستحقاته التي بذمة الإدارة بعدما وجد نفسه في مواجهة مموّنيه الذين طالبوه بأداء ما بذمته فيما لجأ البعض إلى دفع الشيكات البنكية (خاصة بشركة المقاول) التي بحوزتهم.