تارودانت .. العثور على جماجم بشرية وهيكل عظمي داخل بئر مهجورة فيما يشبه مقبرة جماعية

عاش إقليم تارودانت، على وقع إستنفار أمني غير مسبوق بعدما اكتشف شبان من المنطقة هياكل عظمية و جماجم، لأشخاص داخل أحد الآبار المهجورة بمنطقة تالوين شرق إقليم تارودانت.

ووفق ما نقلته مصادر إعلامية جهوية فاكتشاف الجثث كان من قبل شبان، بالمنطقة قاموا بزيارة ميدانية الى مكان العثور على الجماجم و الهياكل العظمية، التي يجهل تاريخ تواجدها هناك. كما توضح الصور أن إحدى الجثت لازالت بكامل هيكلها.

ويضيف المصدر ذاته، أن البئر على شكل مغارة التي عثر فيها على الجماجم، تسمى ‘’أنو ن ايدر ’’التي تتواجد بقمة جبل يطل على قرية تسمى تاغزوت، جماعة أساكي، وأشار الى ‘’أن احدى الهياكل العظمية، تعود لشخص مكبل اليدين للوراء، و جماجم من مختلف الحجم.

وأكدت ذات المصادر، أن المغارة، حكيت حولها، قصص و حكايات منذ القدم، و جلها تحوم حول الرعب و اللعنة التي أصاب عدة أشخاص تجرؤوا على الدخول اليها من هول المنظر.

وجرى إرسال الجماجم والهيكل إلى مستشفى الحسن الثاني بأكادير قبل أن تحال على المختبر الوطني للدرك الملكي من أجل التحليل لمعرفة هوية أصحابها.