توقيف “نصاب” بمدينة أكادير يوهم النساء بالزواج

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة أكادير، على النيابة العامة المختصة، الأربعاء، شخصا من ذوي السوابق القضائية؛ وذلك للاشتباه في تورطه في قضايا تتعلق بالنصب والاحتيال.

وأورد مصدر أمني أنه جرى توقيف المشتبه فيه على خلفية الأبحاث التي أعقبت توصل مصالح الأمن الوطني بمدينة أكادير بمجموعة من الشكايات من ضحايا، معظمهن من النساء، تعرف عليهن المشتبه فيه وأوهمهن بكونه يرغب في الزواج.

وأضاف المصدر ذاته أن المشتبه فيه كان يعمد إلى سلب ضحاياه مقتنيات ثمينة ومبالغ مالية، ومكنت عمليات التفتيش المنجزة من العثور بحوزته على وثائق شخصية وبطاقات بنكية وحلي ومجوهرات ودراجة نارية تعود ملكيتها جميعا إلى ضحاياه.

كما أوضحت إجراءات تنقيط المشتبه فيه بقاعدة بيانات المديرية العامة للأمن الوطني أنه يشكل موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني من طرف مصالح الشرطة القضائية بكل من مدن أكادير ومراكش وتيزنيت؛ وذلك للاشتباه في تورطه في قضايا تتعلق بالسرقة والنصب والاحتيال، وفقا للمصدر ذاته.

وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، قبل أن يتم تقديمه أمام العدالة فور انتهاء إجراءات البحث الذي أشرفت عليه النيابة العامة المختصة.