منعت محكمة الاستئناف بتازة، زوجا من الاقتراب من زوجته لمدة سنة، وحسب يومية “المساء”، في عددها اليوم الخميس، فإن المحكمة قضت بمنع زوج معنف من الاقتراب من زوجته مدة سنة، وإخضاعه لعلاج نفسي بخصوص تدبير الغضب وحسن التواصل ونبذ العنف لمدة سنة أيضا.
والمحكمة الثانية هي المحكمة الابتدائية بوجدة التي قضت هي الأخرى بإيداع زوج معنف مؤسسة للعلاج النفسي
والمحكمة الثالثة هي ابتدائية العرائش التي أمرت بمنع ابن من الاتصال بوالدته أو الاقتراب من مكان تواجدها مدة سنة، بعدما أدين بالعنف ضد الأصول، كما أصدرت أوامر مماثلة في قضايا تتعلق بالتحرش الجنسي، وفق دراسة صادرة عن فدرالية رابطة حقوق النساء تضمنت الإشارة إلى أنها أحكام قضائية غير مسبوقة صدرت عن ثلاث محاكم بالمغرب.