تيزنيت 37

علم موقع تيزنيت 37 أن لجنة تربوية استقبلت، مساء أمس الخميس، التلميذ مهدي الرحالي مدّعي اكتشاف بديل لنظرية في مجال الفيزياء.

ووفقا لمعطيات حصل عليها الموقع فإن لجنة تربوية شكّلتها المديرية الإقليمية للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بتيزنيت استمعت إلى البحث الشخصي للتلميذ مهدي الرحالي الذي قال بأنه “اكتشف” بديل نظرية الأوتار الفائقة.

ووفقا لمعطيات توفّرت لموقع تيزنيت 37 فقد تشكّلت اللجنة التربوية من أساتذة متخصصين في العلوم الفيزيائية هم حُسنى أبو منصور (أستاذة مبرّزة)، محمد حوتى، حسن الصوفي، علي السيتل (أستاذ التلميذ).

اللجنة، التي التأمت في جلسة للاستماع لبحث التلميذ مهدي، أشادت في ختام الجلسة بمستوى واهتمام التلميذ بواحد من أكبر مجالات الفيزياء كما أوصت بتأطير التلميذ ومواكبته في التقييم العلمي كما دعت إلى ربطه بمراكز البحث الجامعي المتخصصة في علوم الفيزياء وهو ما من شأنه أن يمكّنه من تطوير مهاراته ومعارفه في هذا المجال.

وقد حضر افتتاح جلسة الاستماع للبحث الشخصي كل من المدير الإقليمي ورئيس مصلحة الشؤون التربوية بالمديرية إلى جانب رئيس مكتب الأنشطة قبل أن يُفسح المجال لأعضاء اللجنة قصد المناقشة، في جلسة خاصة، مع التلميذ.